أخر الأخبار

الملاحظ TV

رأي افتتاحية

إستطلاع الرأي

ماهو رأيكم في التقسيم الجهوي ؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

ملاحظ الرأي

إعلان

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

حمل تطبيق الملاحظ الجهوي

الرئيسية » السليدر » المكتب المسير لفريق الاتحاد القاسمي لكرة القدم بعد طول صبر على الهزائم يلجأ للدجل لطرد النحس.

المكتب المسير لفريق الاتحاد القاسمي لكرة القدم بعد طول صبر على الهزائم يلجأ للدجل لطرد النحس.

بعد مسلسل طويل من الهزائم وخيبات الأمل بات معها الفريق قاب قوسين من العودة لقسم الهواة،نحس الهزائم هذا دفع المكتب المسير إلى البحث على عدة طرق لطرده، فبحث أولا طريقة تغيير المدربين ثم تغيير اللاعبين فوضع بعض أعضاء المكتب المزعجين في الثلاجة ..، لكنها كلها طرق لم تجد نفعا واستمر الفريق ،مع هذا النحس، في حصد المزيد من الهزائم، ما جعل المكتب المسير يدخل في رحلة  البحث عن طرق ووسائل جديدة أكثر فعالة حتى يطرد هذا النحس،الذي وجد في فريقنا القاسمي حضنا دافئا وبدأ يكبر ويتغول غير عابئ بمشاعرنا وعشقنا الأبدي لحفار القبور، فلم يجد المكتب المسير من عملية ذبح “فروج ”  وإهراق دمائه الطاهرة على مرمى الخصم إلا وسيلة متاحة ورخيصة تنهل من طبيعة العقلية المغربية الاستيهامية التي غالبا ما تلصق كبوات الواقع بعوامل ما فوق واقعية.

تكلف حارس ملعب فريق أمل بلقصيري بذبح الديك، الذي تم شراؤه من مالية الفريق، وإن كنا نعلم انه لن يتم ذكر ثمن الشراء في التقرير المالي نهاية هذه السنة الكروية، و”جاب الله التيسير”،واستطاع حفار القبور أن يضع حدا لمسلسل الهزائم التي لاحقته منذ بداية بطولة هذه السنة وأن ينتصر على فريق وداد فاس بهدفين لهدف واحد.

مع هذا الانتصار، أخاف ان يتولد للمكتب المسير وعي مغلوط بأن تخليص الفريق الإيسكاوي  من الهزائم إنما أصبح بيد الديكة ودمائها وليس بيد أقدام اللاعبين ومدى استعدادهم الذهني والبدني وغيرتهم على قميص الفريق وبتداريب المدرب وخططه الذكية وصرامته واستقامته ،وبنزاهة  المكتب المسير ومدى استعداده لتوفير الأجواء الملائمة لتحقيق الانتصار والخروج من شبح التهديد بالسقوط في هوة الهواة إلى رحاب التألق والامجاد.

أخاف مع هذا الانتصار، أن يحول المكتب المسير للفريق القاسمي ملاعب كل المقابلات المقبلة للفريق إلى بويا عمر جديد وبدل ذبح ” الفرارج” ستذبح ” العتارس”، الشيء الذي قد يحفز الجماهير على ان تتحول من التشجيع إلى الحضرة والجذبة. وهنا قد يرفع حفدة بويا عمر وشرفاؤه دعوى قضائية ضد المكتب المسير بأنه سرق حقوق الملكية الأخلاقية والسلالية في البركة وإزالة النحس والعكس.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *