أخر الأخبار

الملاحظ TV

رأي افتتاحية

إستطلاع الرأي

ماهو رأيكم في التقسيم الجهوي ؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

ملاحظ الرأي

إعلان

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

حمل تطبيق الملاحظ الجهوي

الرئيسية » السليدر » سيدي قاسم: عيشة قنديشة و إفانكا ترامب !

سيدي قاسم: عيشة قنديشة و إفانكا ترامب !

عنوان قد يبدو أنه ضارب في الغرابة، غرابة وجود أحد السياسيين في حياتنها العامة بالدائرة التشريعية سيدي قاسم ،والذي عندما يفشل في إقناعنا بمنجزاته وبحبه لمدينته وقبيلته ودائرته التشريعية ،يطلق علينا جيش الاحتياط الانتخابي ،الذي يمتلك رقابه، لتزييف الوعي وتلميع حذائه بتفاهات قد تصل حد الضحك المبكي. من آخر هذه الإشاعات الساذجة التي تم إمطار الناس بها في المقاهي والمخبزات،هو أن برلمانينا المحترم ، الذي أمضى قرابة 20 سنة بالبرلمان دون أن يتجرأ على طرح سؤال واحد أو ان يطلق سراح تغيبه المستمر عن جلسات الغرفة الأولى من اعتقاله التعسفي، هو من كان وراء مجيء ابنة الرئيس الامريكي إفانكا ترامب لسيدي قاسم/ بير الطالب لتشرف على إطلاق عملية تمليك أراضي الجموع للنساء السلاليات.

ذكرتني هذه النكتة “البايخة” ،على حد تعبير إخواننا المصريين، بما كان يروجه أحد أقربائه من رجال السلطة أنه كان يستمد العون والبأس للتنكيل بالمواطنين من الجنية “عيشة قنديشة”. والغريب في الأمر، أن هذا السياسي رغم أن عيشة قنديشة قد ماتت بصعود جيل جديد ووعي جديد وأن ناس الغيوان قد أعلنوا عن هذه الوفاة في أغنيتهم الخالدة ” الحال “، يحاول إعادة مجد هذه الاسطورة حتى يخلد في كرسيه السياسي رغم أنه لا يستحقه كفاءة وأخلاقا وعلما.

كما أن لغة كيخ- كيخ الذي يتقن استعمالها ،في المقاهي وجلسات الويسكي والروج والنميمة ،لن تستطيع إقناع سيدة صارمة في أعمالها وعلاقاتها وانتدبت نفسها لتقديم المساعدة لنساء العالم الذين يعانين القهر والتهميش والفقر. ما اسطاع اقناعها ،سيدي السياسوي، بالمجيء لبير الطالب هو العلاقة الطيبة التي تجمع المغرب بأمريكا والتي يسعى جلالة الملك محمد السادس إلى الحفاظ عليها وتنميتها عبر استثمار البعد الاجتماعي والثقافي والاقتصادي في هذه العلاقة.

وكيف يستطيع لهذا السياسوي إقناع إفانكا ترامب باختيار أولاد الشبل منصة تجريبية لإطلاق عملية ولوج المرأة السلالية للعقار الفلاحي للاستثمار فيه، وهو لم يستطع جلب ” ياجورة وحدة” للجماعة التي دخل سن المراهقة وهو على كرسي تسييرها ، لولا ” ياجور” المبادرة الوطنية للتنمية الفلاحية ومديرية التعليم والصحة. ما قد يستطيع هذا السياسي جلبه هو حجيب وعبد الهادي بالخياط وشيخات الاطلس لإحكام قبضته على وعينا.

السيدة إفانكا ترامب، جاءت لبير الطالب وتحديدا لدوار أولاد الشبل، لأنه أقرب نقطة من مدينة سيدي قاسم، وأنه يتميز بمجاله الأخضر وبأراضيه المنبسطة ولأن عملية تمليك الأراضي السلالية تمر في أجواء سليمة بهذه الجماعة، وكذلك للانتماء الصحراوي لهؤلاء النسوة، اي خدمة القضية الوطنية من خلال هذه الزيارة. ولعل هذه الظروف هي التي أقنعت وكالة تحدي الالفية باختيار هذا الدوار.

كان على هذا السياسوي، الذي يبدو أنه لازال تليميذا في أولى فصول السياسة رغم أنه يقترب من الستينيات، أن يلتقط الاشارة,ذلك عندما صافحت السيدة إفانكا السيد عامل إقليم سيدي قاسم الحبيب ندير وحده دون سواء، ثم اتجهت إلى النساء لتحييهم وبقية الحضور ، وهي أنه لا يجب تسييس هذا الملف وضرورة التعامل معه في الشق السوسيو- تنموي – اقتصادي فقط. وخير دليل، أنه لم يحضر لا وزير الفلاحة السيد أخنوش ولا الوزير الاول السيد العثماني و لا وزير الداخلية السيد لفتيت، حضر فقط رجال الادارة الترابية على رأسهم ابن مدينة سيدي قاسم الوالي جلول صمصم لأنه مكلف بملف تمليك الاراضي السلالية.

اختم وأقول: :أرجوكم اتروكوا هذه العملية تمر كما خطط لها جلالة الملك دون تسييس ودون ركوب على مجهودات وزارة الداخلية”.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *